الرئيسية / تربية أطفال / أفكار لغرس قيمة الصلاة قبل السابعة

أفكار لغرس قيمة الصلاة قبل السابعة

أفكار لغرس قيمة الصلاة

قبل السابعة

ابدء رحلة الصلاة مع أطفالك قبل نعومة أظفارهم ؛ فالتعليم في الصغر كالنقش على الحجر

احرص على الاهتمام بهذه الخطوة في سن السابعة

ولكن لا تحمل الطفل فوق طاقته – خاصة قبل السابعة- ولا تجبر طفلك على الصلاة قبل هذا السن ؛

فما زال في مرحلة الطفولة المبكرة ، التي لم يوجهنا النبي – صلى الله عليه وسلم- لأن نأمر أطفالنا فيها بالصلاة

 

أفكار لغرس قيمة الصلاة

قبل السابعة

·  مرحلة الحب واللعب

اعلم أن الحب واللعب خيطان قويان

يأخذان بيدك نحو تحقيق الهدف بسهولة،

ففي الطفولة المبكرة تتركز حياة الطفل حول أمورة محدودة وأهمها الطفل ووالديه؛

لذا دعه يتمتع بهذه المرحلة بعيدا عن القيود والالتزامات التي لم يفرضها عليه الشرع.

واجتهد في تحبيبه في الصلاة بشكل مبدع وغير مباشر، عن طريق ما يثير عقله وقلبه.

في هذه المرحلة ليس هناك أفضل من اللعب والحنان والحب والاحتواء؛

فهذا أقوى ما يؤثر فيه ويمتلك كل كيانه في هذه المرحلة؛ فيمكنك على سبيل المثال

أن تربط وقت صلاتك بذكرى جميلة لطفلك كأن تأخذه بين أحضانك وتقبله وتلعب معه ولو لدقائق معدودة؛

فهذا من شأنه أن يربطه بالصلاة ربطا إيجابيا، ويجعله ينتظر هذه اللحظات ليستمتع بما يحب،

وبتكرار هذا الموقف ترسخ في ذهنه النظرة الإيجابية للصلاة والحب لها.

· دعه يقلدك

دع طفلك يقلدك في الصلاة وأظهر فرحك بذلك؛

فالطفل في هذه المرحلة يتعلم بالتقليد والمحاكاة،

ويعشق تقمص ما يفعله الكبار وخاصة الوالدين،

ولا تبعده عن سجادتك بحجة أنه يشغلك عن الصلاة أو يفسدها عليك،

بل أظهر سعادتك بوجوده إلى جوارك؛ كي يحب الصلاة

وتصبح قريبة إلى قلبه،

وعندما يقوم بتقليدك شجعه  وامدحه ببعض الكلمات الطيبة،

وامدح تصرفه أمام الآخرين.

· لا تنتقد

لا تنتقد صلاة طفلك في هذه المرحلة العمرية حتى وإن كانت غير صحيحة،

ولكن يمكنك أن تتحدث بشكل غير مباشر من حين لآخر

عن جزئية صغيرة في الصلاة

مثال:

كأن تتحدث أمامه عن كون الصلاة عبادة لا يصح أن نأكل أو نشرب أو نتكلم أثناء القيام بها،

وبعد أن يثبت هذا المفهوم في ذهنه،

يمكنك أن تخبره بأنه لا يصح أن يلتفت ويتحرك من مكانه أثناء الصلاة،

وهكذا على فترات متباعدة نلقي إليه معلومة ونعمل على تكرارها أمامه عدة مرات؛

فالطفل يحتاج إلى تكرار المعلومة كي تظل راسخة في ذهنه؛

وتأكد أنه سيدركها بهذا الشكل ويستوعبها ويستدعيها بعد ذلك عندما يبدأ في المرحلة الفعلية للصلاة.

· تغافل عن ملابس طفلك

لا تعلق على ملابس طفلك في هذه المرحلة حين يصلي، ودعه يتعامل مع

الصلاة بحرية وبدون ضغوط او انتقاد

*لا تجبري طفلتك على اراتداء الحجاب أثناء الصلاة

*لا تجبر طفلك على أن يرتدي ملابس من الأعلى أثناء الصلاة أو أن يرتدي ملابس تغطي الركبة.

وفي الوقت نفسه احرص على تشجيعهم والثناء عليهم حين يرتدون ملابس

مناسبة للصلاة.

· شوق طفلك إلى الجنة

حدث طفلك عن الجنة وكيف أن الله أعد لنا فيها كل ما نتمنى وزيادة،

وأن الصلاة بوابة رئيسية للوصول إلى الجنة

واختار من المتع ما يثير سعادة وشوق طفلك لها،

فإن كان يحب الحلوى أخبره بأن الجنة مملؤة بها،

وإن كان يحب البحار أخبره بأنه سيسبح في بحار الجنة وأنهارها ويستمع بها وهكذا….

· مسجدي حبيبي

أفكار لغرس قيمة الصلاة قبل السابعة، اصنع لطفلك مجسما من الكرتون على شكل مسجد، واصنع له من الصلصال على شكل طفل صغير،

وسمياه باسم لطيف يحبه طفلك، وكلما دخل وقت الصلاة وسمع طفلك الأذان

اطلب منه أن يسارع بإدخال صديقه الصغير إلى المسجد ليصلي، سيتعلم الطفل أن علينا المسارعة بالصلاة وقت الأذان،

وتثبت المعلومة في ذهنه، مما ييسر عليه الأمر في المستقبل،

وعليك المداومة والاستمرار في هذه اللعبة حتى تؤتي ثمارها في المستقبل.

·كتاب صلاتي حياتي.

يمكنك أن تصنع لطفلك كتاب يخصه وحده فقط،

والأفضل أن يصنعه الطفل معك.

الطريقة:

أحضر مجموعة من الورق المقوى الملون، أو الفوم الملون

وقوم برسم طفل في أوضاع الصلاة المختلفة،

مرة في حال القيام، و مرة في حال الركوع، وأخرى في حال السجود وهكذا،

وقوم أنت وطفلك بترتيب هذه الأوضاع وفي كل مرة

علمه ما يقال في حال الركوع مثلا أو السجود،

ثم انتقل لمرحلة أخرى بأن يقوم هو بتقليد الصورة وهكذا يتعلم بالمحاكاة واللعب.

كما يمكن رسم هذه الصور على الفوم وقصها ،وكلما تعلم خطوة نقوم بلصقها في الكتاب

حتى تكتمل أركان الصلاة،

وفي نهاية إتمام الكتاب، أظهر فرحتك بطفلك واجعل من حوله يشاهدون كتابه ويثنون عليه،

ويذكرونه أن عليه أن يكون مجتهدا محافظا على صلاته مثل هذه الشخصية الموجودة في الكتاب.

· لعبة ترتيب شروط الوضوء

وأركان الصلاة

نحضر لوحة من الورق المقوى ونقوم بطباعة مجموعة من الصور التي تدل على خطوات الوضوء،

وأخرى لخطوات الصلاة، ونقوم بلصقها على الكرتون، ثم نقوم بقصها إلى أجزاء صغيرة حسب عمر الطفل،

ونعلب مع الطفل لعبة ترتيب شروط الوضوء وأركان الصلاة

وهكذا يتعلم الطفل هذه الأركان بطريقة ممتعة.

· هدية مميزة فلا تنساها

اشتري لطفلك سجادة صلاة صغيرة باللون المفضل له وقوم بإهدائها له بعد تغليفها بغلاف جميل

وأظهر سعادتك وأنت تقدمها له، واحرص على أن يكون شكل السجادة مميزا.

واشتري لابنتك حجابا جميلا بألوان زاهية، أو إسدال للصلاة بلونها المفضل.

تقول إحدى الأمهات: إنها تقوم بحياكة سجادة الصلاة لأطفالها بنفسها وتقوم بتطريز اسمهم عليها

فتكتب مثلا: أمل تعشق الصلاة… باسم يحب الصلاة وهكذا..

·  دمية تعلمه الصلاة

اصنع أنت وطفلك دمية من الصلصال، وقوما باللعب معا،

وعلمه الصلاة من خلالها، وشكلا العديد من الدمى في أوضاع الصلاة المختلفة،

فهذا من شأنه إضافة جو من المرح على التعلم.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

·  مسرح العرائس

وسيلة تربوية رائعة وممتعة يحبها الأطفال ويتفاعلون معها،

ويمكنك صناعته لطفلك بسهولة أو شرائه له، ثم نبدأ بعمل مسرحية للطفل

عن قيمة الصلاة، وعن أي قيمة أخرى نريد غرسها في الطفل،

فالأطفال يعشقون مثل هذه الأساليب ويتجاوبون معها بسرعة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عرائس الأصابع

عرائس الأصابع فكرة يسهل تنفيذها، وتترك في نفوس الصغر أثرها

ويمكنك شرائها أو صناعتها بنفسك مع طفلك

ثم احكي لطفلك كل فترة بعض القصص التي تقربه إلى الله – عز وجل- وتحببه في الصلاة،

واحرص على أن تجعل صوتك طفوليا ومميزا ومرحا وأنت تقص هذه القصص،

ويمكنك تبادل الأدوار مع طفلك وجعله هو الذي يقص لك القصص عن الصلاة وعن القيم المختلفة.

في نهاية هذه المرحلة يُفضل أن يكون طفلك قد تعلم الكثير عن الصلاة ولكن من خلال اللعب؛

حتى يكون مستعدا لمرحلة الأمر بالصلاة،

وهذه طريقة لطيفة تناسب الأطفال الذين يحبون الرسم.

ارسم لطفلك شكلا مميزا يحتوي على مجموعة من الورود أو الرسومات الجميلة على لوحة كبيرة أو في كراسة الرسم،

ويمكن أن يقوم هو برسمها إذا أراد ذلك، وعلمه أركان الصلاة خطوة خطوة،

وكلما تعلم خطوة قوما بتلوين وردة من هذه الورود، وعندما يتم تعلم أركان وفرائض الصلاة،

امنحه هدية مميزة ومحببة إلى قلبه أو خذه إلى نزهة كان يود الذهاب إليها.

· اجعله يستعد بشوق

قبل سن السابعة مباشرة ابدأ في تهيئة طفلك للصلاة بجدية ولكن دون ضغط,

ورسخ في ذهنه أنه سيصبح كبيرا في وقت قريب،

وسيكون في سن رائعة تسمح له بالصلاة كالكبار، وبنيل الكثير من الحسنات.

وقوم بإثارة عقله ومشاعره وقرب سن السابعة، وقل له كلمات

مثل: ” باق على سن السابعة ثلاثة أشهر” و ” باق على هذه السن الرائعة شهر”

و “بعد أسبوعين ستصبح كبيرا” و “ستصلي كما نصليٍ”

واربط دائما قدوم هذه السن بالصلاة، وحاول أن تجعلي الآخرين يساعدونك في هذه الخطوة،

فأبوه يقول له: مثل هذه الكلمات، وجدته وجده عندما يذهب إليهما يقابلانه بحب وشوق

ويباركان له اقتراب موعد سن البداية الفعلية للصلاة،

وأصدقاء الأب والأم يفعلون نفس الشيء، فمع تكرار أسلوب التحفيز

ومن خلال أشخاص مختلفين يصبح الطفل متشوقا للوصول إلى هذا السن،

ويشعر أنه سيصبح كبيرا وعليه أن يصلي.

 

أقرأ أيضا غرس قيمة الصلاة

المصدر: كتاب كيف تجذبين طفلك “بتصرف”

 

عن مدونة أنا وابني

شاهد أيضاً

ألعاب أطفال مناسبة لكل فئة عمرية

ألعاب أطفال مناسبة لكل فئة عمرية ألعاب أطفال…كيف تعرف ما هو الأفضل لطفلك؟ إن العثور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *